هل إطلالة ميغان ماركل بالألوان الجريئة هي نقطة تحوّل في أسلوب أزيائها؟

editorarabia   |   16 - 01 - 2019

لا شك أنها أشعلت وسائل التواصل الإجتماعية حين ارتدت ألواناً جريئة وغير متطابقة مع بعضها البعض. شكّلت هذه الإطلالة صدمة لخبراء الموضة ومتابعيها، ليس لأنها سيئة أو رديئة بل لأن ميغان ماركل استطاعت الخروج من مساحة ألوانها الآمنة لتجربة ألوان أكثر جرأة ويبدو أنها قطعت أشواطاً طويلة في إطلالة واحدة.

حيث ظهرت ميغان ماركل دوقة ساسكس مطلع الأسبوع الحالي خلال مناسبة لها في منطقة Birkenhead برفقة زوجها الأمير هاري، وخلال ظهورها اختارت معطفاً من الدار الكندية Sentaler باللون الأحمر الناري مائل إلى الزهري، بينما اختارت تحته فستان طويل مع فتحة جانبية عند الساق باللون البنفسجي ونسّقت معه حذاء بالكعب العالي من ذات لون المعطف. بينما حملت حقيبة جلدية باللون البني.

طالما اختارت ميغان ماركل أسلوباً للأزياء المريحة والبسيطة ولكن المترفة في الوقت ذاته، بألوان أحادية حيث أكثرت في الآونة الأخيرة من استعمال اللون الأسود، واللونين البيج والبني، لدرجة أن نقّاد الموضة قد شعروا بالملل والضجر! بينما أشار الكثيرون إلى أن ميغان وفي إطلالتها الجديدة توجّه تحية إلى ذوق الأميرة الراحلة ديانا. التي لطالما عشقت مزج هذين اللونين في أكثر من ظهور رسمي لها، وأغلبها كانت رحلات سفر ملكية إلى آسيا مثل تايلاند، الهند وهونغ كونغ.

وهنا يجدر السؤال: هل تتخذ ميغان ماركل من خلال هذه الإطلالة منحى جديد لخياراتها اللونية؟ لتكون أكثر جرأة وحماس، وبهذا سنكون بصدد موضة جديدة وهي الألوان المتضاربة! فهل ستحذي حذوها؟

ربا نسلي