من منزل إيلي صعب إلى شقق واجهة إعمار البحرية.. 5 أساليب من الديكور يمكن أن نجدها في المشروع الجديد

Ruba Nesly   |   07 - 04 - 2019

لا شك أننا رأينا بعض التلميحات السريعة التي يمكن أن تكون عليها هيئة المفروشات الجديدة التي ستزيّن شقق الواجهة البحرية لإعمار في مدينة دبي، بعد التعاون العالمي الذي أبهر عشّاق العقارات والأزياء الراقية بين المصمم العالمي إيلي صعب والشركة العقارية إعمار.

ولأننا نتحرّق شوقاً لرؤية تفاصيل وأسلوب تصاميم المفروشات والأكسسوارات التي ستزيّن تلك الشقق من توقيع المصمم المبدع إيلي صعب، لجأنا إلى مراجع فيها صور وتفاصيل منزل المصمم في بيروت وهي المدينة التي ألهمته ولا تزال تلهمه بكلّ تفاصيلها لإبداع مجموعاته الرائعة من الأزياء. إذ صمّم صديقه المهندس شكيب ريشاني ديكور منزله في بيروت وفقرا ومتجره الرئيسي، وأضاف إليها الكثير من ذوق وبصمات المصمم صعب. وجئنا ببعض الأساليب والطرز التي يمكن أن تتمتّع بها المفروشات المستقبلية التي ستحمل توقيعه من أسلوب منزله في بيروت، فإليكم 5 من أجملها:

Chakib Richani

أسلوب القرن العشرين: من المعروف أن منزل إيلي صعب في مدينة بيروت يعود إلى القرن العشرين وتم تجديده بأسلوب راق، لا شك أن بعض الديكورات حملت الكثير من الزخارف التي تعكس أسلوب القرن العشرين مع الكثير من الحرفية بمواد من الخشب الفاخر، ولعل تلك الزخارف لن تكون قويّة الظهور وبارزة بشكل ملفت للأنظار في مشروعه القادم، إنما ستكون هادئة بألوان حالمة مع الكثير من الألوان الذهبية اللامعة، كما أسلوبه في تصاميم الأزياء الأنثوية. لماذا الذهب، لأنه اللون الذي يعكس أسلوب مدينة دبي بفخامتها.

Chakib Richani

الأسلوب الكلاسيكي والمتوسّطي: لا شك أن مدينة بيروت وتفاصيل المدن المحيطة في لبنان كانت ولا تزال الملهم الأول لتصاميم أزيائه الراقية التي تجعل من كل سيّدة أنثى حقيقية. لذا سنرى الكثير من معالم تلك المدينة المتوسّطية التي ستتجسّد بالنقشات والطبعات. إن كان في تطريزات الستائر أو الأرائك أو حتى شكل التواء المعدن في الثريات المتدليّة، كما في ديكور منزله.

Chakib Richani

التصاميم المصقولة بدرجات لونيّة حيادية ولامعة كالذهب: في صور تصاميمه الجديدة التي نشرتها شركة إعمار، رصدنا الكثير من التصاميم المصقولة والخالية من الزويا ضمن انحناءات معاصرة ومينيمالية، حتى أصعب المواد صقلاً بدت انسيابية وبألوان حيادية بتدرجات البيج والبني والأبيض والسكري مع الكثير من ألوان الذهب اللامع. جميعها ضمن تفاصيل الأخشاب والمعدن، وحتى تصاميم الطاولات الدائرية والكراسي الملتفّة.

Emaar

المواد الأصيلة والفاخرة : مثل الرخام على الأرضيات أو الطاولات والأحجار الفاخرة بألوان جذابة على الأرضيات والبلاط، إضافة إلى الخشب الملتف والإنسيابي، والمرايا المزخرفة بالموزاييك مع الصدف وأم اللؤلؤ. تلك جميعها تمتد في زوايا منزله في بيروت بشكل ملفت.

Emaar

الإنارة المذهّبة والمعاصرة على عكس إنارة منزله من الثريّات التاريخية الفاخرة من العهود العثمانية مع لمسة متجددة، في تصاميمه الجديدة رأينا الكثير من عناصر الإنارة ذات التصاميم الهندسية المعاصرة، إن كانت من الثريا مع شرائح هندسية رقيقة متدلية بألوان الذهبي والبيج، أو مع الإنارة الأرضية غير المتناظرة والمزينة بأسطوانات مزخرفة من الخشب أو النحاس وصولاً إلى الإنارة المكتبية بشكل كلاسيكي مع مواد عصرية.