من مدريد إلى ميونخ… قرى تسوّق فاخرة من بيستر فيلج ندعوكِ إليها من خلال تجربتنا الخاصة

Ruba Nesly   |   15 - 07 - 2019

تجربتي كانت مثيرة للاهتمام خاصّة لعشّاق السفر والاستكشاف وعشّاق التسوّق الفاخر، في هذه الأوقات من السنة نحتاج حقّاً للسفر وقضاء أوقات ممتعة بعيداً عن ضغوط العمل. وبالتأكيد ليس هناك أجمل من وجهات أوروبا لقضاء أيام من العمر وتجارب جديدة نعيشها بكل سعادة وحب.

دُعيت مع بعض الصحفيين والمؤثرين من حول العالم، مطلع الشهر الماضي، لزيارة مدينتي مدريد في إسبانيا ومدينة ميونخ في ألمانيا. وكلاهما لديهما قاسم مشترك متميّز لعشّاق التسوّق، وهو قرى التسوّق الفاخرة. التي تعتبر جزءاً من عائلة مجموعة بيستر فيلج  Bicester Village Shopping Collection.

ففي مدينة مدريد قمت بزيارة قرية التسوّق Las Rozas Village التي تبعد عن المدينة حوالي 30 دقيقة وعشت تجارب رائعة في المدينة بالتعاون مع هذه القرية، أما في مدينة ميونخ، زرت قرية التسوّق Ingolstadt Village التي تبعد عن المدينة حوال 50 دقيقة ضمن مشاهد لأفق طبيعية الكلاسيكية في الطريق إلى القرية، وبالطبع كانت تجربتي غنيّة في هذه المدينة بفضل التعاونات الثقافية ما بين قرية التسوّق ومتحفMuseum of Urban and Contemporary Art   إضافة إلى دار الأوبرا الوطنية Bavarian State Opera. وإليكم أحداث رحلتي:

 

تفاصيل رائعة في مدينة تنبض بالحيوية … مدريد

تعتبر مدينة مدريد هي الرابعة من حيث أكبر العواصم الأوروبية في أوروبا، إذ تسبقها باريس ولندن وبرلين. وهي عاصمة مملكة إسبانيا. تمتلك مدريد بنية تحتية حديثة، وقد حافظت على شكل ومظهر كثير من الأحياء والشوارع التاريخية.

تشمل معالم مدريد الضخمة قصر مدريد الملكي، وتياترو ريال مدريد (المسرح الملكي) 1850، ودار الأوبرا وحديقة بوين ريتيرو التي أسست في عام1631 والمكتبة الوطنية التي أسست في عام 1712  وفيها مجموعة من المحفوظات التاريخية في إسبانيا. وثلاث متاحف للفنون: متحف برادو، الذي يحوي واحدة من أجمل المجموعات الفنية في العالم، والمتحف الوطني للتجارة في مركز الملكة صوفيا، ومتحف الفن الحديث في مدريد، ومتحف تايسن بورنميسزا .

لتصل إلى مدريد هناك الكثير من شركات الطيران التي تؤمّن وصولاً سلساً إلى المدينة مباشرة من مدينة دبي، ضمن درجات مريحة مثل درجة رجال الأعمال والدرجات الماسية والذهبية. حيث وصلت إلى مدينة مدريد عبر طيران الإماراتية درجة رجال الأعمال وكنت محظوظة بكوني على متن أكبر طائرة في العالم وهي طراز إيرباص 380. وطبعاً لن تشعر بطول المسافة التي تبلغ 7 ساعات ونيّف بسبب كثرة وسائل الترفيه على متنها ورحابة الضيافة.

https://www.instagram.com/p/BxrvqwTCWuB/?utm_source=ig_web_copy_link

النزل:

لتكون على مقربة من مركز المدينة اختر نزلاً أو فندقاً في مناطق تاريخية مثلاً أو داخل الأسواق الشهيرة في المدينة، مثل منطقة Atocha، حيث نزلت خلال رحلتي في فندق Only You Hotels  الذي يتميّز بأسلوب حميمي وديكور دافئ إضافة إلى الطعام التقليدي المتميّز خلال الفطور أو وجبات النهار.

 

النشاطات الفنيّة والثقافية:

خلال النهار دعينا للمؤتمر الصحفي الذي أقيم على هامش افتتاح معرض Balenciaga Y La Pintura Española في متحف Museo Nacional Thyssen-Bornemisza.

جمع هذا المعرض بين الأزياء الراقية التي صمّمها مصمم الأزياء الأسطوري الإسباني Cristóbal Balenciaga واللوحات الفنية الراقية من توقيع أشهر الفنانين الإسبان من عصر النهضة.

هذا المعرض كان بالتعاون بين متحف Museo Nacional Thyssen-Bornemisza وقرية التسوّق الفاخرة في مدريد Las Rozas Village.

احرص أثناء زيارتك لمدينة مدريد على التوجّه إلى هذا المعرض الأول في تاريخه الذي يضم فساتين فاخرة صممتها أنامل بالنسياغا مع لوحات من عصور النهضة من توقيع أهم رسامي إسبانيا الشهيرين والذي يستمر لغاية 22 من سبتمبر أيلول القادم.

الطعام المتميّز:

كان لنا وقفة لتناول طعام الغذاء في مطعم Carbón Negro، تذكّر حين تزور هذا المطعم الجميل بكل تفاصيله أن تطلب فطيرة التشيز كيك التي يوصي بها جميع من يزور هذا المطعم.

أما عن وجبة العشاء فلا تفوّت تجربتها في أهم مطعم في مدينة مدريد على الإطلاق ويندرج ضمن “قائمة الأماكن التي يجب أن تزورها قبل أن تموت!” وهو مطعم Corral de la Morería  واحد من أهم المطاعم الذي يوفّر الطعام اللذيذ وأداء الفلامينغو التقليدي بكل شغف وحب. لا تنسى شراء تذكرة الدخول والحجز المسبق فالأماكن محدودة، بفضل التصميم القديم لهذا المكان الذي لا تتوقّع من بابه الصغير أن تحظى بتجربة مشاهدة عرض فلامينغو يخطف الأنفاس، ويمكن أن يبكيك بسبب العاطفة الجيّاشة التي تخرج من المؤدّيين والمغنيين في هذا المكان الساحر. وبالطبع فإن مجموعة صور المشاهير القدامى والجدد الذين زاروا المكان سيجعلك متأكد من قيمة التجربة التي ستحظى بها. تجربة من العمر!

التسوّق:

خصّص يوماً كاملاً للاستمتاع بقرية التسوّق Las Rozas Village، خاصّة إن كان الطقس صيفيّاً جميلاً بين أحضان الطبيعة. فالمتاجر المتعددة الفاخرة تتيح لك تسوّقاً هادئاً بعيداً عن ضجيج المدينة والسيارات المحيطة. إذ توفّر المتاجر الفاخرة المتراصفة على مد النظر داخل القرية أجواء تدعي للاسترخاء إضافة إلى ديكورات ترتبط بكل متجر والتقاليد الخاصة به. من برادا إلى أرماني إلى مختلف متاجر الأزياء الفاخرة جميعها تضمن لك تجربة تسوّق فاخرة مضاف إليها خصومات ملفتة.

ليس هذا فحسب بل تؤمّن القرية تجربة متكاملة لزوّار المدينة، بسبب تعاوناتها الفنيّة والموسيقية مع المتاحف حيث سيتيح لك رؤية بعض من الأعمال الفنيّة داخل القرية ضمن متاجر مؤقّتة أو Pop up Store.

تتميّز القرية بزوايا وتفاصيل غنيّة بديكورات صديقة لصور الإنستاغرام، مثل عربة الأزهار أو الجدران الخشبية أو الحجرية. إضافة إلى مقاهي ومقاعد يمكن الجلوس عليها والاستجمام خلال ما تبقّى من النهار واليوم. القرية صديقة للعائلة والأطفال وهي مثالية خلال أيام العطلات أو حتى خلال أيام الأسبوع إن كنت تبحث عن وجهات هادئة.

مدينة الجمال والطبيعة الكلاسيكية … ميونخ

تشتهر مدينة ميونيخ عالمياً بأنها مدينة ثقافية عالمية الطابع، إذ أنها تمتلك مئات المتاحف والمعارض الفنية، والقصور الأثرية والكنائس، والكثير من الكنوز الثقافية والفنية التي تجعل منها واحدة من البقاع المميزة على مستوى العالم. وهي ثالث أكبر مدن ألمانيا وعاصمة ولاية بافاريا الحرة.  تقع المدينة في جنوبي ألمانيا على نهر إيسار على بعد 103 كم من جبال الألب. تدعى أحيانا بالعاصمة الخفية لألمانيا.

يمكن السفر إليها عبر إحدى مدن أوروبا أو من مدينة دبي مباشرة خلال ستة ساعات ونيّف، يتميّز مطارها بأسلوبه المعاصر مع مساحات يعرض فيها بعض الأعمال الفنية الحديثة.

النُّزل:

إن كنت ترغب باختبار أجمل ما في المدينة من تراث وآثار لا تزال نابضة بالحياة فاختر نزلاً وفنادق قريبة من مركز المدينة ومن أسواق Viktualienmarkt إضافة إلى المعالم الشهيرة في المدينة مثل Marienplatz و Rathaus-Glockenspiel وكنيسة Church of Our Lady. كان نزلنا قريب من أجمل المعالم الأثرية في المدينة ويدعى الفندق Louis Hotel، يتميّز بديكورات اسكندنافية ذكية، وأثاث معتّق بالخشب الفاتح وإطلالات قريبة على المعالم القديمة للمدينة.

 

التسوّق:

كان يومنا في مدينة ميونخ حافلاً بالنشاطات، أول ما قمنا به في صباح اليوم التالي هو زيارة قرية التسوّق الفاخرة Ingolstadt Village التي تبعد عن مركز المدينة حوالي 50 دقيقة، مع مشاهد ممتعة للأفق الأخضر الجميل والقرى البافارية المتناثرة هنا وهناك على رابيات خضراء تحت السماء الصافية.

رحّب بنا طاقم قرية Ingolstadt Village وتعرّفنا من خلالهم على غرفة VIP الخاصّة بالزوار الذين يرغبون بأخذ قسط من الراحة في المكان الذي يقع فوق مكتب الاستقبال العام، يمكن أن تحصل على هذه الخدمة بالحجز المسبق، إضافة إلى أنك تستطيع الحصول على المواصلات المؤمّنة بالباص من مركز المدينة إلى القرية مباشرة.

VIP Room

لهذه القرية التي يمتد عمرها أكثر من 15 عاماً في هذه المنطقة البافارية العريقة ستحتاج أيضاً إلى يوم كامل مخصص لهذه الوجهة. خاصة وأنها أيضاً على توافق وتعاون مستمر مع الوجهات الثقافية والفنيّة التي تميّز مدينة ميونخ. مثل تعاونها مع دار الأوبرا الوطنية البافارية لتزويد عارضيها بأزياء من متاجر القرية والتي تم تصويرها ضمن حملة نشرت خلال الربيع الماضي.

وتعاون مثير مع متحف Museum of Urban and Contemporary Art. وكانت نتيجة التعاون الطلب من 5 فنّانين أن يقدّموا شكلاً جديداً لتمثال الكلب الشهير المعروض في القرية مع إضافة لمسة شخصية لكل تمثال، وهذا ما كان، ففي صيف 2018 عرضت تلك الأشكال المتميّزة بطابعها الخاص في قرية Ingolstadt خلال حدث فني مبهر، ثم نقلت الأعمال الفنية إلى مختبر KUNSTLABOR الفني.

في القرية ستشعر وكأنك تماماً في أي قرية من قرى التسوّق من مجموعة بيستر فيلج  Bicester Village Shopping Collection، من المتاجر المتناثرة بأسلوب فاخر على مد النظر إلى محلّات الطعام والمأكولات الشعبية إلى البوظة والآيس كريم التي تشتهر بها المدينة. إضافة إلى الأماكن التي تدعوك للاسترخاء والجلوس والتمتّع بالطقس الصيفي الجميل، مثل محطّات الزهور الجميلة على العربات الخشبية أو المقاعد التي تتناثر هنا وهناك.

النشاطات الثقافية والفنيّة:

زرنا متحف Museum of Urban and Contemporary Art وهو أول متحف معاصر في ألمانيا، يتميّز بأسلوبه المعاصر ومبناه القديم الذي تُرك كما هو ليختلف عن رتابة وتنظيم المدينة الخضراء. تعرّفنا داخل المتحف على أعمال أشهر فناني أمريكا لفن الشارع مثل بانكسي Banksy و D*face و Shepard Fairey و KAWS وغيرهم من فنّاني الشارع الذين رسموا خارطة فن الشارع المعاصر في أمريكا والعالم على مدى العقد الماضي. ضمن معرض Urban Fine Art II الذي يستمر لغاية 29 سبتمبر أيلول 2019.

وفي المساء كان لنا موعد مع الباليه الألمانية بأسلوب كوميدي معاصر، إذ ترعى قرية Ingolstadt Village دار أوبرا ولاية بافاريا وراقصي الأوبرا، هذه الدار التي تتزين بأعمدة عالية وصرح أبيض جميل تقع في جادّة Maximilianstraße الفاخرة للتسّوق التي تضم الكثير من متاجر العالم الفاخرة. كان العرض رائعاً ضمن أجواء صالة خيالية كبيرة الحجم مكسوّة بالخشب والمقاعد المخملية مع الكثير من المنحوتات التي تزيّن الجدران وثريّا ضخمة تتدلّى من السقف المزخرف.

عرض الباليه كان تحت عنوان The Taming of the Shrew وهي مسرحية كتبها ويليام شكسبير وأدتها فرقة الباليه الوطنية البافارية بكل مهارة وأسلوب كوميدي ساخر، حيث أوصلت التعبيرات الجسدية والعاطفية الكثير من الرسائل دون كلام أو لغة مع الأخذ بالاعتبار بعد المسافة ما بين الراقص والجمهور. ننصحكم بمشاهدة هذه المسرحية أو غيرها من الرقصات التي تؤدّيها فرقة الباليه البافارية في دار الأوبرا ضمن زيارتكم إلى المدينة.

وأخيراً، لا بد من شكر مجموعة بيستر فيلج لقرى التسوّق الفاخرة ومركزها في مدينة لندن على الاستضافة الجميلة والراقية.