لعشّاق الرياضة والنوادي الرياضية! إليك 8 من آداب وإتيكيت ارتياد الـ GYM

editorarabia   |   04 - 02 - 2019

ممارسة الرياضة هي واحدة من العادات اليومية التي تندرج في الروتين الصباحي أو المسائي لكل شخص منا حسب نظام يومه، يمكن أن نبدأ نهارنا بساعة أو نصف ساعة من الرياضة صباحاً، أو بعد العمل أو مساءً. البعض منا يجد ارتياد النادي أو الـ GYM من الأمور الروتينية والحتمية وبعضنا يشعر وكأنها فسحة للترويح عن النفس وإيجاد الهدوء النفسي. ولكن أحياناً يعكّر صفو هذه الساعة بعض الأشخاص الذين لا يهتمون للإتيكيت وآداب حضور النادي الرياضي. ما هي تلك الآداب؟ إليكم أهمّها:

By Pinterest

  1. تنظيف آلة الرياضة قبل وبعد استعمالها: يمكن أن يستعمل أحدهم آلة الرياضة التي تستعملها وقد لوّثها بعرقه، يشير بعض الباحثين إلى أن الجراثيم يمكن أن تنتقل بهذه الطريقة خاصة عدوى الزكام والإنفلونزا.
  2. الحرص على النظافة الشخصية: من المهم للغاية أن ترتدي الملابس الرياضية النظيفة كل مرة ترتاد بها النادي الرياضي، إضافة إلى وضع مضادات التعرّق، فمع الحركة والتعرّق يمكن أن تفقد السيطرة على رائحتك الخاصّة. لا سيّما إن كنت في النادي في أوقات الذروة والإزدحام.
  3. لا تفتح الأحاديث مع غيرك! النادي الرياضي ليس نادٍ للتعارف الخاص، فهو ليس كما تصوّره الأفلام بأنه مكان لإيجاد الصداقة أو الرومانسية، بعض الأشخاص يأتون للترويح عن أنفسهم أو نسيان ضغوط العمل والتوتر.
  4. أعد ترتيب المعدّات الرياضية إلى مكانها الأصلي، ولا ترمي الأثقال هنا وهناك إن كنت تشعر بالتعب. بنفس الوقت احرص على وضع أغراضك الشخصية في خزانة خاصة ولا تضعها هنا وهناك.
  5. اختر الألبسة الرياضية المناسبة للنادي، ولا تختر ما يجعل الآخرين يشعرون بالإحراج، مثل الألبسة المكشوفة أو الضيقة جدّاً.
  6. اخفض صوت الموسيقى! كلّنا نرغب بأن يسمع من بقربنا الموسيقى التي نسمعها خاصّة إن كانت جميلة وحماسية مع رياضتنا، ولكن ليس من المستحب أن ترفع الصوت ليسمعها الآخرون لأنهم قد لا يعجبهم هذا النوع من الموسيقى!
  7. لا تعرّض الآخرين للخطر بسبب ألعابك الغريبة! بعضنا يشعر بحماسة كبيرة عند اللعب ببعض الآلات والأجهزة الرياضية، قد تجرّنا إلى اللعب بها أو عدم حسبان مخاطرها. أحياناً تكون بعض الحركات الرياضية خطراً على الآخرين أو قد تؤذي مساحتهم الخاصّة وتتعدّى على حريّاتهم. لذلك راقب تحرّكاتك جيّداً. بنفس الوقت يوصي خبراء الإتيكيت بعدم المبالغة بعرض مرونتك وخبراتك الرياضية والمبالغة بها، قد لا يهتم البعض بمراقبة ذلك لأنهم ببساطة منشغلون برياضاتهم.
  8. خفف من نشر صور بطولاتك على إنستاغرام! ليس جميع متابعيك يهتمون بعدد الكيلوميترات التي أنجزتها اليوم على جهاز المشي، أو مدى صعوبة الحركة التي تقوم بها على جهاز الضغط، لأنك ببساطة أنت من تشعر بصعوبتها فقط.

ربا نسلي

الأوسمة