المرأة قوة… ليونة.. واستراتيجية ناجحة

editorarabia   |   29 - 12 - 2018

لم‭ ‬يعد‭ ‬الحديث‭ ‬عن‭ ‬تكافؤ‭ ‬المرأة‭ ‬والرجل‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬العمل‭ ‬ودورها‭ ‬الفعال‭ ‬في‭ ‬عالم‭ ‬السياسة‭ ‬أو‭ ‬الموضة‭ ‬أو‭ ‬الصحة‭ ‬هو‭ ‬المحور‭. ‬فبالنسبة‭ ‬لمعظم‭ ‬دول‭ ‬العالم‭ ‬أصبح‭ ‬الأمر‭ ‬واضحاً،‭ ‬بالرغم‭ ‬من‭ ‬وجود‭ ‬بعض‭ ‬الثغرات‭ ‬التي‭ ‬تصنف‭ ‬المرأة‭ ‬على‭ ‬أنها‭ ‬أقل‭ ‬كفاءة‭ ‬من‭ ‬الرجل‭ ‬في‭ ‬المجالات‭ ‬كافة‭. ‬

تبدلت‭ ‬صورة‭ ‬المرأة‭  ‬العاملة‭ ‬التي‭ ‬تبحث‭ ‬عن‭ ‬المرونة‭ ‬في‭ ‬العمل،‭ ‬مؤخراً‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬استفتاء‭ ‬قامت‭ ‬به‭ ‬مدرسة‭  ‬لندن‭ ‬للأعمال‭ ‬للمرأة‭ ‬العاملة‭ ‬“London Business School for professional women”خلال‭ ‬هذا‭ ‬العام‭. ‬

سئل‭ ‬الحضور‭ ‬ما‭ ‬الذي‭ ‬يجعل‭ ‬من‭ ‬مستقبلهم‭ ‬المهني‭ ‬ناجحاً؟‭ ‬

14%‭ ‬من‭ ‬السيدات‭ ‬رأين‭ ‬أن‭ ‬معيار‭ ‬النجاح‭ ‬يكمن‭ ‬في‭ ‬التوازن‭ ‬بين‭ ‬العمل‭ ‬والحياة؛‭ ‬بينما‭ ‬أرادت‭ ‬44‭% ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬الرضا‭ ‬الوظيفي،‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬اختارت‭ ‬34%‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬تحديد‭  ‬اتجاه‭ ‬شركتهم‭ ‬والقيادة‭. ‬

إذن‭ ‬المرأة‭ ‬لا‭ ‬ترغب‭ ‬بوقت‭ ‬أطول‭ ‬بل‭ ‬هي‭ ‬ترغب‭ ‬بأن‭ ‬تكون‭ ‬أكثر‭ ‬قوة،‭ ‬وهذه‭ ‬المرونة‭ ‬التي‭ ‬يتحدث‭ ‬عنها‭ ‬الجميع‭ ‬ويضعون‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬خانة‭ ‬الشخص‭ ‬الذي‭ ‬يبحث‭ ‬عن‭ ‬الراحة‭ ‬طوال‭ ‬الوقت‭ ‬ليست‭ ‬سوى‭ ‬أفكار‭ ‬لا‭ ‬تتناسب‭ ‬مع‭ ‬الواقع‭.‬

ومن‭ ‬المعروف‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬المنظمات‭ ‬لفترة‭ ‬طويلة‭ ‬هو‭ ‬أن‭ ‬أكبر‭ ‬انخفاض‭ ‬لوجود‭ ‬النساء‭ ‬بين‭ ‬القوى‭ ‬العاملة‭ ‬يحصل‭ ‬عند‭ ‬منتصف‭ ‬الحياة‭ ‬المهنية‭. ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الوقت‭ ‬يتم‭ ‬التقسيم‭ ‬بين‭ ‬الرجال‭ ‬والسيدات‭ ‬في‭ ‬معظم‭ ‬الشركات،‭ ‬وفجأة‭ ‬يبدأ‭ ‬الرجال‭ ‬بالهيمنة‭. ‬تصبح‭ ‬هذه‭ ‬الظاهرة‭ ‬أكثر‭ ‬وضوحاً‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬التي‭ ‬تبدأ‭ ‬فيها‭ ‬السيدة‭ ‬بانجاب‭ ‬الاطفال،‭ ‬وبالتالي‭ ‬تأخذ‭ ‬النساء‭ ‬بعضا‭ ‬من‭ ‬الوقت‭ ‬للعناية‭ ‬بهم‭. ‬ربطت‭ ‬الشركات‭ ‬بين‭ ‬الاثنين‭ ‬واعتبرت‭ ‬أن‭ ‬السيدة‭ ‬تترك‭ ‬العمل‭ ‬لأنها‭  ‬ترغب‭ ‬في‭ ‬تمضية‭ ‬الوقت‭ ‬مع‭ ‬عائلتها‭. ‬ومع‭ ‬ذلك‭ ‬تشير‭ ‬الابحاث‭ ‬الأخيرة‭ ‬الى‭ ‬أن‭ ‬ذلك‭ ‬قد‭ ‬لا‭ ‬يكون‭ ‬السبب‭. ‬

‭ ‬فقد‭ ‬قالت‭ ‬سيليا‭ ‬مور،‭ ‬الاستاذة‭ ‬المساعدة‭  ‬لتنظيم‭ ‬السلوك‭ ‬في‭ ‬كلية‭ ‬لندن‭ ‬للأعمال،‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الافتراض‭ ‬ناتج‭ ‬عن‭ “‬التحيز‭ ‬الجنسي‭ ‬الخير‭”‬،‭ ‬فتفهّم‭ ‬أن‭ ‬النساء‭ ‬الأمهات‭ ‬يواجهن‭ ‬تحديات‭ ‬مختلفة‭ ‬أمر‭ ‬مهم‭ ‬للغاية‭. ‬وأضافت‭ ‬أنه‭ ‬مع‭ ‬ذلك‭ ‬يمكن‭ ‬للمنظمات‭ ‬أن‭ ‬يسيئوا‭ ‬فهم‭ ‬الأسباب‭ ‬التي‭ ‬تدفع‭ ‬النساء‭ ‬خلال‭ ‬حياتهم‭ ‬المهنية‭ ‬الى‭ ‬البقاء‭ ‬أو‭ ‬ترك‭ ‬العمل‭.‬

وبهدف‭ ‬التأكيد‭ ‬على‭ ‬ذلك،‭ ‬أثبتت‭ ‬دراسة‭ ‬أجريت‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬شركات‭ ‬المحاسبة‭ ‬الكبرى‭ ‬في‭ ‬التسعينيات،‭ ‬أنهم‭ ‬قد‭ ‬افترضوا‭ ‬أن‭ ‬سبب‭ ‬خسارتهم‭ ‬للنساء‭ ‬هو‭ ‬خيارهن‭ ‬بالبقاء‭ ‬في‭ ‬المنزل،‭ ‬وبعد‭ ‬أن‭ ‬اتصلت‭ ‬المديرة‭ ‬بالنساء‭ ‬اللواتي‭ ‬غادرن‭ ‬خلال‭ ‬الأشهر‭ ‬الستة‭ ‬الماضية‭ ‬اكتشفت‭ ‬أن‭ ‬80‭% ‬منهن‭ ‬لا‭ ‬يزلن‭ ‬يعملي‭ ‬في‭ ‬دوام‭ ‬كامل‭.‬

إذن‭ ‬فغالبية‭ ‬التحليلات‭ ‬والفرضيات‭ ‬بشأن‭ ‬المرأة‭ ‬وأسلوبها‭ ‬بالعمل‭ ‬وحياتها‭ ‬ليست‭ ‬حقيقية‭ ‬وما‭ ‬علينا‭ ‬سوى‭ ‬البحث‭ ‬عن‭ ‬الحقيقة‭ ‬لمعرفتها‭. ‬فكما‭ ‬أظهرت‭ ‬الدراسة،‭ ‬المرأة‭ ‬ترغب‭ ‬بأن‭ ‬تكون‭ ‬أكثر‭ ‬قوة‭ ‬وبالمراكز‭ ‬الاكثر‭ ‬فعالية‭.  ‬تجدر‭ ‬الاشارة‭ ‬الى‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الدراسات‭ ‬قد‭  ‬نشرت‭ ‬مؤخراً‭ ‬في‭ ‬صحيفة‭ ‬الجارديان‭ ‬البريطانية‭. ‬

ولمن‭ ‬يقول‭ ‬إن‭ ‬السيدة‭ ‬لا‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تتصرف‭ ‬كالرجال،‭ ‬أثبتت‭ ‬دراسة‭ ‬أجرتها‭ ‬Stanford Graduate School of Business‭ ‬أن‭ ‬السيدة‭ ‬التي‭ ‬تعرف‭ ‬متى‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تتصرف‭ ‬كالرجال‭ ‬ومتى‭ ‬لا‭ ‬يجب،‭ ‬تترقى‭ ‬في‭ ‬عملها‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬الرجال‭. ‬

فعلى‭ ‬المرأة‭ ‬الناجحة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬العمل‭ ‬أن‭ ‬تقدم‭ ‬نفسها‭ ‬كسيدة‭ ‬قوية‭ ‬تثق‭ ‬بنفسها‭ ‬ومهيمنة‭ ‬كما‭ ‬أنها‭ ‬تعرف‭ ‬متى‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تظهر‭ ‬على‭ ‬أنها‭ ‬مرنة‭ ‬وهذا‭ ‬التصرف‭ ‬يؤدي‭ ‬الى‭ ‬نتائج‭ ‬غير‭ ‬عادية‭. ‬فالنساء‭ ‬اللواتي‭ ‬اتبعن‭ ‬هذه‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬وصلن‭ ‬الى‭ ‬مراكز‭ ‬عالية‭ ‬جداً‭. ‬يبدو‭ ‬أن‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬السيدات‭ ‬حول‭ ‬العالم‭ ‬اللواتي‭ ‬اتقنن‭ ‬هذه‭ ‬التصرفات‭ ‬وصلن‭ ‬الى‭ ‬مراكز‭ ‬مهمة‭ ‬جداً،‭ ‬جعلت‭ ‬منهن‭ ‬سيدات‭ ‬القرار‭ ‬ان‭ ‬كان‭ ‬في‭ ‬عالم‭ ‬السياسة‭ ‬أو‭ ‬الاعلام‭ ‬أو‭ ‬الاقتصاد‭ ‬والموضة‭… ‬

فمن‭ ‬لا‭ ‬يعرف‭ ‬مدى‭ ‬قدرة‭ ‬المستشارة‭ ‬الألمانية‭ ‬أنجيلا‭ ‬ميركل‭ ‬على‭ ‬التأثير‭ ‬في‭ ‬مجريات‭ ‬السياسة‭ ‬العالمية،‭ ‬هذه‭ ‬المرأة‭ ‬القوية‭ ‬هي‭ ‬زعيمة‭ ‬الاتحاد‭ ‬المسيحي‭ ‬الديمقراطي‭ ‬منذ‭ ‬العام‭ ‬2015،‭ ‬وهي‭ ‬أول‭ ‬امرأة‭ ‬تتولى‭ ‬هذا‭ ‬المنصب‭ ‬في‭ ‬ألمانيا‭. ‬لمعت‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬عملها‭ ‬السياسي‭ ‬بسبب‭ ‬دبلوماسيتها‭ ‬وقراراتها‭ ‬الصائبة‭ ‬بالتعامل‭ ‬مع‭ ‬الأزمات‭ ‬الدولية‭. ‬

مقدمة البرامج الحوارية الأمريكية أوبرا وينفري

أما‭ ‬اذا‭ ‬انتقلنا‭ ‬الى‭ ‬عالم‭ ‬الاعلام،‭ ‬فاخترنا‭ ‬مقدمة‭ ‬البرامج‭ ‬الحوارية‭ ‬الأمريكية‭ ‬أوبرا‭ ‬وينفري،‭ ‬التي‭ ‬بدأت‭ ‬حياتها‭ ‬المهنية‭ ‬كمراسلة‭ ‬لإحدى‭ ‬‭ ‬قنوات‭ ‬الراديو‭ ‬وهي‭ ‬في‭ ‬السن‭ ‬الـ19،‭  ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬قدمت‭ ‬برنامها‭ ‬الشهير‭ ‬“people are talking”‭ ‬لمدة‭ ‬ثمانية‭ ‬أعوام،‭ ‬ولكن‭ ‬الانطلاقة‭ ‬الكبيرة‭ ‬جاءت‭ ‬بعد‭ ‬تقديمها‭ ‬“‭ ‬Oprah winfrey show”‭  ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬له‭ ‬تأثير‭ ‬كبير‭ ‬على‭ ‬الرأي‭ ‬العام‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬القضايا‭ ‬الاجتماعية‭ ‬والحياتية‭. ‬تملك‭ ‬اليوم‭ ‬وينفري‭ ‬استوديوهات‭ ‬هاربو‭ ‬وتصدر‭ ‬مؤسستها‭ ‬مجلة‭ “‬Oprah‭”. ‬

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

وبالعودة‭ ‬الى‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬التي‭ ‬تدعم‭ ‬دور‭ ‬المرأة،‭ ‬اخترنا‭ ‬أن‭ ‬نلقي‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬الشيخة‭ ‬لبنى‭ ‬بنت‭ ‬خالد‭ ‬القاسمي،‭ ‬وهي‭ ‬أول‭ ‬وزيرة‭ ‬امارتية‭. ‬عينت‭ ‬كوزيرة‭ ‬للاقتصاد‭ ‬والتخطيط‭ ‬عام‭ ‬2004‭ ‬ثم‭ ‬أعيد‭ ‬تعيينها‭ ‬كوزيرة‭ ‬للتجارة‭ ‬الخارجية‭ ‬عام‭ ‬2008‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬وزيرة‭ ‬للتنمية‭ ‬والتعاون‭ ‬الدولي‭ ‬عام‭ ‬2013‭. ‬ساهمت‭ ‬الشيخة‭ ‬لبنى‭ ‬في‭ ‬تنمية‭ ‬التجارة‭ ‬الخارجية‭ ‬وعلى‭ ‬تعزيز‭ ‬دور‭ ‬دولة‭ ‬الامارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬كجهة‭ ‬مانحة‭ ‬رئيسية‭ ‬وطرف‭ ‬فاعل‭ ‬أساسي‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التنمية‭ ‬البشرية‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬العالمي‭. ‬ومثلت‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المنتديات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬العربية‭ ‬كمتحدثة‭ ‬ورئيس‭ ‬للجلسات‭ ‬النقاشية‭.‬

أول وزيرة امارتية الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي

مفاتيح‭ ‬قوة‭ ‬كل‭ ‬سيدة‭ ‬تتمثل‭ ‬في‭ ‬معرفة‭ ‬متى‭ ‬تستخدم‭ ‬القوة‭ ‬والسلطة‭ ‬والليونة،‭ ‬وهؤلاء‭ ‬السيدات‭ ‬اللواتي‭ ‬اخترنا‭ ‬القاء‭ ‬الضوء‭ ‬عليهن،‭ ‬كل‭ ‬واحدة‭ ‬منهن‭ ‬رسمت‭ ‬ولا‭ ‬تزال‭ ‬ترسم‭ ‬قصة‭ ‬نجاحها‭ ‬على‭ ‬طريقتها،‭ ‬كل‭ ‬سيدة‭ ‬بامكانها‭ ‬أن‭ ‬تصل‭ ‬الى‭ ‬المركز‭ ‬الذي‭ ‬تريد‭ ‬والحلم‭ ‬الذي‭ ‬ترغب‭ ‬في‭ ‬تحقيقه‭ ‬اذا‭ ‬بدأت‭ ‬بالعمل،‭ ‬لأن‭ ‬الكلام‭ ‬لا‭ ‬ينفع‭ ‬والحلم‭ ‬لن‭ ‬يتحقق‭ ‬الا‭ ‬اذا‭ ‬قمنا‭ ‬بالخطوات‭ ‬اللازمة‭ ‬وانت‭ ‬دائماً‭ ‬في‭ ‬الطليعة‭.‬

اعداد‭: ‬ شارلين‭ ‬الديك‭ ‬يونس